"انتماء" تنظم يومًا فلسطينيًا مفتوحًا في جامعة بيروت العربية

تاريخ الإضافة الثلاثاء 10 أيار 2016 - 8:59 ص    عدد الزيارات 744    التعليقات 0

      

"انتماء" تنظم يومًا فلسطينيًا مفتوحًا في جامعة بيروت العربية
نظمت الحملة الدولية للحفاظ على الهوية الفلسطينية "انتماء" بالشراكة مع قسم الإعلام في جامعة بيروت العربية نشاط "اليوم الفلسطيني المفتوح"، بتاريخ الإثنين 9 أيار (مايو) في حرم الجامعة.
وبدأ النشاط بحفل افتتاحي في قاعة جمال عبد الناصر في الجامعة، حضره عدد من الشخصيات الأكاديمية والسياسية الفلسطينية واللبناينة.
وتخلل الحفل كلمة لجامعة بيروت العربية ألقتها عميدة كلية الآداب د. مايسة النيال رحبت فيها بالنشاط الذي احتضنته الجامعة، مؤكدةً على حضور فلسطين في كافة تفاصيل الحياة اليومية دون تراجع.
كلمة الحملة الدولية للحفاظ على الهوية الفلسطينية - انتماء ألقاها منسق الحملة في لبنان الأستاذ سامي حمود، الذي شكر إدارة الجامعة على دعمها القضية الفلسطينية واتاحتها الفرصة لتنظيم هذه الفعالية داخل الجامعة.
وأشار "حمود" إلى الدور المهم الذي تلعبه جامعة بيروت العربية في احتضان الطالب الفلسطيني.
واعتبر "حمود" أن حملة "انتماء" انطلقت منذ سبع سنوات من أجل تعزيز الشعور الوطني في اوساط اللاجئين الفلسطينيين في مختلف أماكن تواجدهم داخل وخارج فلسطين، وتفعيل الدور الشعبي الفلسطيني وإبراز تمسكه بحقوقه التاريخية وعلى رأسها حق العودة، وإنعاش الذاكرة الجمعية والحفاظ على الهوية الفلسطينية.
كما عُرض خلال الحفل مسرحية بعنوان "حكاية شعب" من إخراج أحمد صلاح، كذلك الفيلم التعريفي للحملة الدولية وفيلم النكبة الذي يعرض أرقامًا موثقة عن النكبة الفلسطينية.
ومع ختام الحفل كرّمت حملة "انتماء" جامعة بيروت العربية على إتاحتها الفرصة للحملة لتنظيم اليوم الفلسطيني.

ومن ثمّ توجه الحضور إلى الملعب الخارجي لحرم الجامعة حيث عرضت حملة "انتماء" سلسلة من الفقرات الفنية لفرقة القدس وسراج العودة، بالإضافة إلى فقرات شعبية مأكولات شعبية فلسطينية، وتراثيات ومجسم للمسجد الأقصى ومعارض صور متنوعة. 

أخبار متعلّقة

 


إلى الأعلى ↑

  حقوق النشر محفوظة © 2018، حملة إنتماء.



Designed and Developed by

Xenotic Web Development