إطلاق فعاليات حملة “انتماء” للعام الخامس

 

أطلقت الحملة الدولية للحفاظ على الهوية الفلسطينية- انتماء فعاليات الأول من أيار (مايو) 2014 صباح اليوم الخميس في جنوب لبنان في قرية القليلة القريبة من الحدود الفلسطينية، وذلك للعام الخامس على التوالي.

إطلاق الفعاليات تم في حفل تكريمي لنحو مئة فلسطيني وفلسطينية من كبار السن من مواليد قبل النكبة.

وتخلل الحفل عدد من الفقرات الفنية والفقرات الحوارية مع كبار السن.

وألقى المنسق العام للحملة كلمة أكد فيها على تحدي الشعب الفلسطيني للعدو بتمسكه بأرضه وتراثه وهويته، مهما طال الزمان ، وأن فلسطين حية في نفوس الأجيال الفلسطينية دائماً “فنحن جئنا لكي نجدد العهد بالتمسك بالثوابت التي مازلنا متمسكين بها عبر الأجيال”.

وكلمة المؤسسات المشاركة في الحملة ألقاها عضو اللجنة المنظمة إبراهيم العلي الذي دعا الفلسطينيين الى إبراز التمسك بالهوية الفلسطينية، ويمكنهم ذلك من خلال أبسط الأدوات، لإفشال مشاريع العدو الساعية لطمس الهوية ومحاولة إقناع العالم بأن فلسطين “أرض بلا شعب لشعب بلا أرض”

وأكد أن العدو الذي استطاع انتزاع الشعب الفلسطيني من أرضه، فشل في انتزاع فلسطين من عقل وقلب كل فلسطيني.

الجدير بالذكر أنّ حملة “انتماء” تطلق فعالياتها كل عام في شهر النكبة أيار (مايو)، بمشاركة أكثر من ثلاثمئة مؤسسة في إحياء فعاليات الحملة.

وتستمر هذه الفعاليات طيلة شهر أيار، في مختلف دول انتشار الشعب الفلسطيني في العالم تحت شعار “فلسطين تجمعنا والعودة موعدنا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى