“إنتماء” في مخيم نهر البارد: وفد من الحملة يجول في شوارع المخيم ويزور فاعلياته

03.05.2016

“إنتماء” في مخيم نهر البارد:
وفد من الحملة يجول في شوارع المخيم ويزور فاعلياتهزار وفدٌ من الحملة الدولية للحفاظ على الهوية الفلسطينية “انتماء” مخيم نهر البارد للاجئين الفلسطينيين شمالي لبنان، اليوم الإثنين 2 أيار (مايو) 2016.وضمّ الوفد شباباً من مختلف المخيمات الفلسطينية في لبنان، لإطلاعهم على أوضاع مخيم نهر البارد بعد نحو ثمانية أعوامٍ من نكبته.الجولة تضمّنت عدة زياراتٍ لمراكز وجمعيات فلسطينية فاعلة في مخيم نهر البارد. وكانت الزيارة الأولى للجنة الشعبية في المخيم، حيث عرّف الوفد اللجنة على فكرة وأهداف الحملة الدولية التي تنطلق للعام السابع، موجهًا رسالة تضامنية إلى الأهالي دعماً لحقوقهم في ذلك المخيم الذي يتعرّض للظلم منذ سنوات مع توقف عملية إعادة الإعمار وتقليصات وكالة الأونروا، والتشديدات الأمنية اللبنانية على مداخل المخيم.بدوره تحدث أمين سر اللجنة، جمال فريجة، عن تهميش الفلسطينيين في لبنان، مثنيًا على فكرة تلاقي شباب فلسطينيين من مختلف مخيمات اللاجئين.وقام الوفد بزيارة لشخصيات من وجهاء مخيم نهر البارد وهم أبو الوليد غنيم ولجنة الإصلاح في المخيم وأبو محمد البشر، مكرماً إياهم تقديراً لدورهم في خدمة المخيم واللاجئين.كما زار الوفد مجموعة يافا الكشفية في المخيم. كذلك الملتقى الثقافي الأدبي في بيت المهندس الفلسطيني، على اعتبار أنّ الإبداع الذي حققه الملتقى هو جزء من الانتماء لفلسطين، حيث أنّ الفن والأدب ملاحق من قبل الاحتلال.وجال الوفد في شوارع المخيم حاملين الأعلام الفلسطينية ومرددين الأناشيد الوطنية.

وفي المحطة الختامية، شارك وفد “انتماء” في نشاط المأكول الفلسطيني الذي أقامته دار الشيخوخة النشطة بالتعاون مع مؤسسة فلسطين للتراث “جذور”. حيث أكد المدير التنفيذي لمؤسسة جذور، محمد أبو ليلى، أن “كبار فلسطين أدوا الرسالة والأمانة، وعهدنا أن نحافظ على ما ورثناه منهم”. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى