الرابطة الإسلامية لطلبة فلسطين في مخيم نهر البارد وبالتعاون مع الملتقى الأدبي الثقافي الفلسطيني ينظمان مسابقة ثقافية حول القضية الفلسطينية لطلاب ثانوية عمقا

10.05.201

رفعاً وتسامياً مع الروح الفلسطينية النضالية.. وتألقاً في فضاءات الفكر الطلابي المقاوم.. وشعوراً بروح المسؤولية التثقيفية لطلابنا وطالباتنا.وضمن فعاليات الحملة الدولية للحفاظ على الهوية الفلسطينية “انتماء”نظمت الرابطة الإسلامية لطلبة فلسطين في مخيم نهر البارد وبالتعاون مع الملتقى الأدبي الثقافي الفلسطيني مسابقة ثقافية حول القضية الفلسطينية لطلاب ثانوية عمقا، يوم الأحد 8-5-2016 في مركز الرابطة في المخيم.وقدم المسابقة الأستاذ الشاعر هشام يعقوب رئيس قسم الأبحاث والمعلومات في مؤسسة القدس الدولية.وتشكلت لجنة التحكيم من الأساتذة في الملتقى الأدبي الثقافي الفلسطيني: الأستاذ الشاعر مروان الخطيب، الأستاذ الباحث عمر الراشد والأستاذ الشاعر محمد موح. وأثرت لجنة التحكيم المسابقة بتعليقاتها الهادفة.وفي بداية المسابقة تحدث الأستاذ مروان الخطيب باسم الملتقى الأدبي الثقافي الفلسطيني والأستاذ محمد عزام عن الرابطة الإسلامية لطلبة فلسطين. مؤكدين ضرورة الارتقاء في المعرفة الثقافية الفلسطينية. كما رحبوا بالفرق المشاركة في المسابقة.ثم تواترت الأسئلة على الفرق المشاركة في المسابقة بشكل انسيابي، متنقلة بين صروح النضال الفلسطيني المفعم بروح التضحية والثبات.منطلقة من قدسية القضية في أبجدياتها القرآنية والنبوية، متحدثة عن معاني الذاكرة والجغرافية الفلسطينية، مجيبة عن معاناة أسرانا وأسيراتنا في سجون الاحتلال، مخلدة بطولات المقاومة في فلسطين، مستحضرة قوة المرابطين في ساحات المسجد الأقصى المبارك، محلقة في معاني الصبر في مواطن اللجوء.و في ختام المسابقة هنأت الرابطة الإسلامية لطلبة فلسطين والملتقى الأدبي الثقافي الفلسطيني الفريق الفائر بالمسابقة، وهو فريق الطالبات من ممثلي مرحلة الحادي عشر، والذين اختاروا مدينة الناصرة اسما لهم. آخذين منه سر فوزهم.

فلسطين تنتظر منا الكثير 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى