المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج والحملة الدولية للحفاظ على الهوية الفلسطينية يطلقان حملة انتماء

السبت، 24 أيار، 2021

أطلق المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج والحملة الدولية للحفاظ على الهوية الفلسطينية، السبت 24-4-2021، فعاليات حملة انتماء بنسختها الثانية عشرة، ضمن حفل فني وتراثي بث عبر منصات التواصل الاجتماعي وبمشاركة فنانين وشعراء من دول مختلفة، وأدار الحفل الإعلامي عدنان حميدان.

وقال المنسق العام للحملة ياسر قدورة إن “انتماء” تحيي ذكرى النكبة الفلسطينية من خلال التمسك بهوية الشعب الفلسطيني وتراثه الوطني، وأن أكثر من 300 مؤسسة تشارك في الحملة حول العالم.

وأشار قدورة إلى أدوات الحملة المتمثلة برفع العلم الفلسطيني وارتداء الزي التراثي، وتنظيم الفعاليات المختلفة في المخيمات الفلسطينية ودول الشتات.

وأكد على أن الهوية الفلسطينية تتمثل بمقاومة الشعب الفلسطيني للاحتلال الصهيوني منذ نكبته عام 1948، ودفاعه عن حقوقه المشروعة عن أرضه وحق العودة وعن القدس ونصرة الأسرى.

وتضمن الحفل فقرات فنية قدمتها الفنانة وفاء سعيد من ألمانيا وبسام صبح من لبنان، وكذلك شارك الفنان محمود عباس بلوحة تعبر عن الانتماء والهوية ومواجهة الاحتلال، بالإضافة لمشاركة من الشاعر أيمن العتوم من الأردن، ورسالة من حسام أبو عيشة من مدينة القدس المحتلة.

وتخلل الإطلاق فقرات تراثية فلسطينية من العرس الفلسطيني والأهازيج الوطنية، وعرض فيلم تراث المطبخ الفلسطيني، ووصلة لفرقة الزنار الفلسطيني، وعدد من المداخلات من أبناء فلسطين.

ويعلن عن حملة انتماء سنوياً وتستمر طوال شهر أيار/ مايو، وتشهد سلسلة فعاليات وطنية تهدف للحفاظ على الهوية والتراث الفلسطيني، وتجدد تمسك الشعب الفلسطيني بحقوقه المشروعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى