“انتماء” تطلق حملتها في نهر البارد بوقفة تضامنية مع الاسرى

03.05.2017

رافعين لافتات تضامنية مع الاسرى، وبالماء والملح أطلقت الحملة الدولية للحفاظ على الهوية الفلسطينية ” انتماء “باكورة فعالياتها في مخيم نهر البارد بمشاركة نادي اليرموك وكشافة الاسراء ( مجموعة المجدل ) والرابطة الاسلامية لطلبة فلسطين ، وأعضاء اللجنة الشعبية في المخيم.
المتضامنون رفعوا الاعلام الفلسطينية، ووزعوا الماء والملح على المارة في لفتة تضامنية مع الاسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال.
كما وزعوا مواد اعلامية لحملة انتماء على السيارات والمارة، ووقعوا على عريضة تضامنية مع الأسرى.
وفي كلمة له خلال الوقفة أكد أبو بكر الأسدي أن قضية الاسرى أحد الثوابت الفلسطينية، معلنا تضامن الفلسطينيين كافة في الشتات مع المضربين داخل سجون الاحتلال، ووجه تحية لهم من مخيم نهر البارد. كما دعاهم بالثبات على مواقفهم وعدم التراجع عن مطالبهم المحقة.
ولأن قضية المخيم نهر البارد المنكوب وقضايا اللاجئين المحقة تقع في صلب اهتمامها توجه ائتلاف حملة انتماء الى خيمة الاعتصام الدائمة في المخيم للتأكيد على مطالبهم الداعية للإسراع بإعمار ما تبقى من منازل المخيم، وتراجع الاونروا عن تقليصاتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى