المؤسسات المشاركة

جمعية أهلنا


مقالات

جمعية أهلنا

عام 1997 شكلت مجموعة من السيدات المحبات للعمل الاجتماعي لجنة نسائية لدعم صندوق الزكاة في مدينة صيدا – هذا الصندوق يعمل على جمع أموال الزكاة وتوزيعها على أصحاب الحاجة .

وخلال عملها لاحظ افراد اللجنة أنّ حاجات المجتمع الصيداوي كثيرة ومتعددة وبرز أهمية العمل في مجال التوعية وتنمية المهارات كترجمة للمثل القائل لا تعطيني سمكة بل علمني كيف أصطاد، فحضرت فكرة تأسيس جمعية خيرية تنموية تنشط في تدريب عدد من النساء المهمشات ذوات القدرات والمهارات المحدودة وتشغيلهنّ في طهي المربيات والحلويات وبيعها للناس.

بعد جهد لافت وكبير امتد على مدى أربع سنوات كانت فيه السيدات جنبا إلى جنب مع النساء العاملات من العائلات المحتاجة ساعين بصدق لتحقيق الاهداف، وبكل عفوية وحماس وطموح كانت ولادة جمعية أهلنا عام 2001 بشكل رسمي (علم وخبر رقم 23/أد) برعاية وتشجيع من سماحة مفتي صيدا والجنوب السيخ محمد سليم جلال الدين (رحمه الله) كإستجابة لحاجات المجتمع المحلي في مدينة صيدا.

تأسست جمعية أهلنا بهدف تمكين النساء المهمشات أقتصادياً وإجتماعياً من خلال توفير فرص عمل لهن. كما سعت “أهلنا” ومنذ تأسيسها لتوسيع نطاق عملها ومهمّاتها لتوفير خدمات تعليمية واجتماعية وصحية مستدامة تستهدف الفئات الاقل حظاً في المجتمع بما في ذلك النساء والشباب والأطفال والمسنين وذوي الحاجات الاضافية.

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى